آخر الأخبار

د. حمدونة يشارك ببحث محكم عن الأسرى فى المؤتمر الدولى ب اسطنبول – تركيا

أثناء العرض لبحثى المحكم ( الباحث فى قضايا الأسرى الدكتور رأفت حمدونة صباح اليوم 30/7/2022 ) فى المؤتمر الدولى ب اسطنبول – تركيا تحت رعاية مؤسستى فيجين Vision – الشرق Al. Sarq)  الموسوم بتحولات أدوار الحركة الأسيرة وتأثيرها وتأثرها بالحالة النضالية العامة للشعب الفلسطيني بعد أوسلو .

وتوصيات البحث:

  1. هنالك أهمية لاستثمار امكانيات وقدرات الأسرى ، والاستفادة من تجاربهم على الصعيد السياسي والاجتماعي والجوانب الابداعية التي تميزوا بها داخل الاعتقال، واشراكهم في عملية البناء الشاملة للمجتمع الفلسطيني، خاصة في العمل سيرورة العمل الديمقراطي والانتخابات الفلسطينية والتمثيل في القوائم للانتخابية المحلية والبرلمانية والمجلس الوطني وانتخابات التنظيمات والقوى والمؤسسات والنقابات والاتحادات الفلسطينية .
  2. الالتفاف حول قضية الأسرى والمعتقلين، وجعلها من أهم القضايا الفلسطينية والعربية، والتي لا تقل أهمية عن القضايا الوطنية الأخرى "كالقدس واللاجئين والدولة والمستوطنات، والتمسك بقضيتهم في كل الجبهات المفتوحة مع الجانب الإسرائيلي في المجالات "السياسية والعسكرية والقانونية"، وتوفير كل أشكال الدعم المادي والمعنوي للمعتقلين وذويهم خارج المعتقلات، للحفاظ على إنجازاتهم وصمودهم، واعتبار قضية الأسرى من الثوابت الفلسطينية التي لا يمكن التنازل عنها.
  3. العمل على تدويل قضية الأسرى والمعتقلين والتعريف بها في العالم لتشكيل رأي ضاغط ومساند لهم، وذلك من خلال السفارات الفلسطينية والعربية، وبعثاتها لدى المنظمات الدولية، ومن خلال توجيه الدعوات لمنظمات المجتمع المدني، والمؤسسات الحقوقية والإنسانية، وعبر وسائل الإعلام "المشاهد والمقروء والمسموع، وعبر الحملات الكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي بلغات متعددة، والسعي لعقد المؤتمرات الداعمة للأسرى والمؤيدة لهم والمطالبة بتحريرهم، وتغيير الصورة المشوهة التي تبثها دولة الاحتلال للعالم بحقهم، مستخدمة بذلك مراكز القوة من المال والإعلام والنفوذ السياسي التي تؤثر عليه.
  4. أهمية تحديد المكانة القانونية للأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية على المستوى الدولي والمنظمات الحقوقية والإنسانية، والعمل على تشكيل لجنة من محامين وخبراء قانونيين فلسطينيين وعرب ودوليين لبحث آليات استخدام الالتزامات القانونية الخاصة باحترام الاتفاقيات الدولية، وأساليب تطبيقها، وتوثيق جرائم الاحتلال وفق شهادات الأسرى والأسيرات المشفوعة بالقسم، وإعداد ملفات خاصة حول الانتهاكات الإسرائيلية بحقهم، والعمل على تحريكها أمام المحكمة الجنائية الدولية.
  5. العمل على جمع وتوثيق إبداعات الأدب النضالي للأسرى، ووضع برامج تعليمية تربوية لتعزيز الاهتمام به ونشره وحفظه، ووضع خطة لتبني إصدارات الأسرى الأدبية، ودعم أعمالهم اليدوية والفنية، لما تحمله من رسائل وطنية وخيال واسع يطمح للحرية، وتنظيم المعارض لعرض كتابات وأعمال الأسرى والتعريف بها وبقيمتها ورسالتها.
  6. أهمية دراسة أشكال الابداع وصور المقاومة الفلسطينية فى السجون الاسرائيلية وأساليبها ومظاهر الإبداع والإبتكار فى مواجهة أشكال القهر والقمع فى السجون الاسرائيلية، والمقارنة التاريخية بالمزيد من العمق بالتجارب النضالية العالمية، والخروج برؤية علمية أكاديمية موسعة، تميز الحركة الوطنية الفلسطينية الأسيرة عن غيرها فى أشكال الصمود والمقاومة والإبداع.

تعليقك على الموضوع

تم ارسال التعليق

المكتبة المرئية

شاهد مؤتمر مركز الأسرى للدراسات د رأفت حمدونة

المكتبة الصوتية
  • دحية الأسرى / كلمات د. رأفت حمدونة
  • قهر السجن / كلمات د. رأفت حمدونة
  • فى تحريرك يا غزة / كلمات د. رأفت حمدونة
  • حررنا - عبد الفتاح عوينات
  • صرخة مارد