آخر الأخبار

المباحثات جارية لإنهاء عزل الأسيرين محمد خرواط وحاتم القواسمة

تواصل إدارة سجون الاحتلال عزل الأسيرين محمد خرواط، وحاتم القواسمة انفرادياً، منذ أكثر من أربعة شهور، في ظروف قاسية وصعب، وقد تعرضا للنقل عدة مرات منذ تاريخ عزلهما.
وبين نادي الأسير أن الأسير خرواط يقبع في عزل سجن "مجدو" والأسير القواسمة في عزل سحن "أيالون- الرملة". علماً أن خرواط محكوم بالسّجن مدى الحياة، وهو معتقل منذ عام 2002م، والأسير القواسمة كذلك محكوم بالسّجن مدى الحياة، وهو معتقل منذ عام 2003م.
وفي السياق قال نادي الأسير إن إدارة سجون الاحتلال تنتهج سياسة العزل الإنفرادي بحق الأسرى، وتُشكل أبرز أدواتها التنكيلية. وعدا عن ظروف العزل القاسية التي يواجهها الأسير، فإن إدارة سجون الاحتلال تحرم الأسير المعزول من حقه في الزيارة لتضعه في عزل مضاعف، ومنذ مطلع العام الجاري استهدفت إدارة السجون مجموعة من الكوادر التنظيمية عبر عمليات عزل متكررة.
وأضاف، أن إجراءات إدارة السجون المرتبطة بانتشار الوباء، فاقمت من معاناة الأسرى المعزولين، خاصة مع توقف زيارات المحامين خلال الفترة الماضية، والتي تُشكل الوسيلة الوحيدة للأسير المعزول، للتواصل مع العالم الخارجي.

وقال اليوم رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين اللواء قدري ابو بكر "لصوت فلسطين" أن المباحثات جارية ما بين الاسرى في سجن ريمون وادارة سجون الاحتلال من أجل إنهاء عزل الأسيرين محمد خرواط وحاتم القواسمة المتواصل منذ أربعة أشهر، ومحامي الأسيرين سيقوم بزيارتهما اليوم أو غدا لبحث قضيتهما .

تعليقك على الموضوع

تم ارسال التعليق

المكتبة المرئية

شاهد مؤتمر مركز الأسرى للدراسات د رأفت حمدونة

المكتبة الصوتية
  • دحية الأسرى / كلمات د. رأفت حمدونة
  • قهر السجن / كلمات د. رأفت حمدونة
  • فى تحريرك يا غزة / كلمات د. رأفت حمدونة
  • حررنا - عبد الفتاح عوينات
  • صرخة مارد