آخر الأخبار

ندوة جماهيرية حول الاعتقال الاداري - العجرمي يعلن خلالها عن ادراج قضية الاسرى ضمن قضايا الحل النهائي

ندوة جماهيرية حول الاعتقال الاداري - العجرمي يعلن خلالها عن ادراج قضية الاسرى ضمن قضايا الحل النهائي

ندوة جماهيرية حول الاعتقال الاداري - العجرمي يعلن خلالها عن ادراج قضية الاسرى ضمن قضايا الحل النهائي

  قراقع يدعو لمقاطعة المحاكم الاسرائيلية كونها تبرر سياسات الاحتلال فرنسيس : النيابة الاسرائيلية تفضل عقد الصفقات قبل وصول الاداري للعليا بيت لحم/نجيب فراج اعلن وزير الاسرى والمحررين اشرف العجرمي انه قد تم ادراج قضية الاسرى اسوة بقضايا الحل النهائي كالمياه والحدود واللاجئين والمستوطنات والقدس، وهي المرة الاولى التي يتم فيها ادراج قضية الاسرى ضمن قضايا التفاوض حول الوضع النهائي مشيرا ان هذه اللجنة يتراسها هشام عبد الرازق وزير الاسرى الاسبق دون ان يبدي اية تفاصيل اخرى حول الموضوع. جاء ذلك خلال ندوزة جماهيرية حاشدة نظمها اتحاد الشباب التقدمي في مخيم الدهيشة وذلك في قاعة مؤسسة ابداع مساء الثلاثاء على هامش  احياء فعاليات يوم الاسير الفلسطيني بالتعاون مع مؤسسة الضمير لرعاية الاسرى  وقد ادارها عدنان نعيم عبيد الله  الذي دعا في كلمته الى ضرورة تحشيد كل الطاقات لمواجهة  سياسة الاعتقال الاداري.   وتطرق العجرمي خلال مداخلته لاوضاع الاسرى الذين يواجهون مزيدا من الممارسات والاجراءات المتناقضة مع الاعراف والمواثيق الدولية مؤكدا ان مؤسستي الرئاسة والحكومة تتابعان موضوع  الاسرى باهتمام متزايد ولا يمكن نسيان جنودنا داخل المعتقلات . المحامية سحر فرنسيس مديرة مؤسسة الضمير فقد تطرقت في مداخلتها  الى سياسة جديدة مفادها قيام جهاز المخابرات الاسرائيلي وبواسطة النيابة العسكرية بعقد صفقة مع الاسير المتقدم بالتماس الى محكمة العدل العليا ضد اعتقاله الاداري لالغائه مقابل التعهد بعدم تجديد الاعتقال الاداري وذلك تحسبا من ان تكون قرارات الرد على الالتماس مادة  للطعن ضد سياسة الاعتقال الاداري برمتها والتي تعتمد اكثر ما تعتمد على ما يسمى بملف سري ضد الاسير دون تحديد التهم الموجهة اليه .  وبعد  ذلك تحدث النائب عيسى قراقع مقرر لجنة الاسرى في المجلس التشريعي حيث اتهم محكمة العدل العليا الاسرائيلية انها تتساوق مع قوات الاحتلال بشان الاعتقالات الادارية  الغير قانونية مؤكدا ان هذه المحكمة وكافة الهيئات القضائية في اسرائيل هي جسورا من اجل تطبيق سياسة الاحتلال وتبرير قرارتها الغير شرعية بما يتعلق  بقضايا الاعتقال الاداري الذي يعتبر سيفا مسلطا على رقاب المئات من الاسرى وذويهم الذين يكتوون بمثل هذه الاجراءات التي تتم بدون اي اساس او مستند قانوني على الاطلاق ، كما ان قوات الاحتلال تتعمد ايضا على استخدام السلاح النفسي بهذا الاتجاه اذ هناك العشرات ممن يتم تمديد اعتقالهم في اليوم الاخير من انهائهم للمدة السابقة ، داعيا الى مقاطعة كافة محاكم الاحتلال والعمل على اطلاق حملة شعبية ورسمية جادة لمواجهة ومقاومة الاعتقال الاداري المستند لقوانين الطواريئ البريطاني البائد . وكان اخر المتحدثين الاسير المحرر بدران جابر الذي سبق وان امضى مدة خمس سنوات قيد الاعتقال الاداري وهو من قادة الفكر والمجتمع حيث تطرق الى تجربته الشخصية مشيرا الى انه اعتقل اداريا على مدى خمسة وعشرون سنة لمرات عديدة دون ان توجه له لائحة الاتهام ، وقال لابد ان تنتهي هذه السياسة المتناقضة مع افكار ما يسمى بالعالم الحر . ...........................   وزارة الاسرى تنفي علمها بما ورد من معلومات حول صفقة شاليط   تنفي وزارة شؤون الاسرى والمحررين ما تناقلته وسائل الاعلام في بعض مواقع الانترنت حول تصريحات ذات صلة بوزارة الاسرى تكشف عن قرب التوصل لابرام صفقة تتضمن اطلاق سراح الجندي الاسرائيلي شاليط مقابل النواب ورؤساء البلديات المعتقلين والافراج عن بعض الاسرى .. كما تعلن الوزارة لوسائل الاعلام ضرورة تحري الدقة في نسب المعلومات للوزارة اذ ان مصادر الوزارة الاعلامية المعتمدة معروفة لديهم .    
المكتبة المرئية

شاهد مؤتمر مركز الأسرى للدراسات د رأفت حمدونة

المكتبة الصوتية
  • دحية الأسرى / كلمات د. رأفت حمدونة
  • قهر السجن / كلمات د. رأفت حمدونة
  • فى تحريرك يا غزة / كلمات د. رأفت حمدونة
  • حررنا - عبد الفتاح عوينات
  • صرخة مارد