آخر الأخبار

موفق حميد : الصليب الاحمر لازال مقصر في عمله

موفق حميد : الصليب الاحمر لازال مقصر في عمله

موفق حميد : الصليب الاحمر لازال مقصر في عمله

  دعا رئيس لجنة الأسرى والمدير العام للعلاقات العامة في جمعية الأسرى والمحررين " حسام" موفق حميد الحكومة لعدم إعاقة صرف رواتب الأسرى وتقديمها على باقي الرواتب الأخرى مشيرا إلى أنه عندما يتم صرف سلف للموظفين ولا يتم صرفها للأسرى إلا بعد ممارسة الضغوط على الحكومة وقال حميد في حديث خاص أن الأسرى داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي وذويهم يعانون من أوضاع معيشية صعبة تتطلب وضع قضيتهم على رأس سلم الأولويات وصرف رواتبهم بانتظام وأشار الى أن قوات الاحتلال تقوم بإجبار النساء على خلع غطاء الرأس أثناء التفتيش على حاجزو بيت حانون "إيريز" خلال توجههم لزيارة أبنائهن في سجون الاحتلال الإسرائيلي. وأكد حميد أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر بإمكانها الضغط على إسرائيل وممارسة دورها ولكنها مازالت مقصرة في هذا المجال ودعا الأمين العام لحزب الله الشيخ حسن نصر الله لتحقيق أماني أسرانا بإدراجهم في أي عملية تبادل قادمة. وطالب حميد جماهير شعبنا لإيلاء قضية الأسرى الأهمية والمشاركة في الفعاليات الجماهيرية الداعمة لنضالهم وحقهم في الحرية. الزيارات وحول آخر التطورات في موضوع زيارات أهالي الأسرى لأبنائهم في سجون الاحتلال قال حميد لقد قامت إسرائيل بإلغاء برنامج الزيارة منذ 25/6/2006 بفعل عملياتها العسكرية في قطاع غزة وكذلك قاموا بإلغاء برنامج الزيارات في الضفة أيضا وإن دل ذلك فإنما يدل على سياسية العقاب الجماعي الذي تنتهجه إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني وعندما عاد برنامج الزيارة قبل أسبوع وجد الأهالي أن أسلوب التفتيش على معبر إيريز قد زاد سوءا حيث أن المجندات طلبن من امرأة طاعنة في السن خلع البنطلون وغطاء الرأس فرفضت ذلك وأثر ذلك على الزيارة وكذلك صادرت إسرائيل زجاجات المياه والعصير ومنعتها من الدخول معهم. وأيضا كان هناك زيارة لمنطقة الجنوب في سجن السبع يوم الأربعاء الماضي قاموا بإجبار امرأة على خلع غطاء رأسها أثناء التفتيش. الصليب الأحمر وعن قيام الصليب الأحمر بدوره قال حميد في السابق كان الأهالي يخضعون لأوضاع أمنية وعسكرية أكثر حدة من الأوضاع الحالية إلا أن برنامج الزيارات كان ساري المفعول ولكن ومنذ حوالي 8 أشهر وجدنا هناك قصور من الصليب الأحمر في برنامج الزيارات حيث أصبح الصليب لا يقوم بدوره الإنساني وجدنا القصور في عمله في وقت الاجتياحات وإسعاف المصابين وإخراج المدنيين المحاصرين تحت القصف والنيران وكذلك التنسيق مع الدفاع المدني وإصلاح مولدات الكهرباء في المناطق وعلى أثر ذلك قمنا نحن في جمعية الأسرى بطلب عقد اجتماع مع الصليب الأحمر في القدس هنا في غزة وأنه في حالة عدم استجابة الصليب الأحمر وغير موقفه في كل الأمور التي طرحت سابقا فسوف نقيم خيمة اعتصام ضد الصليب الأحمر وفضح قصوره في هذه المجالات وعلى رأسها ايقاف برنامج الزيارات وفضحه في كل وسائل الإعلام وإرسال رسالة إلى مقر الصليب الأحمر في جنيف وأضاف على أثر ذلك حضر مدير الصليب الأحمر في القدس وذلك بتاريخ ( 15/7/2006م) وتم الاجتماع معه نحن في الجمعية والأخ النائب في المجلس التشريعي ماجد أبو شمالة والقوى الوطنية والإسلامية وطرحنا له مدى معاناة الأسرى في الكنتينة وقلة الطعام والضرب والترحيل وعدم صرف الكنتينة لهم كما كان يعمل سابقا وكذلك برنامج الزيارة جميع الاختراقات الإسرائيلية بحق شعبنا في وقت الإجتياحات وبالفعل لاحظنا أن الصليب الأحمر مارس الضغط وعاد برنامج الزيارة إذا فإن الصليب الأحمر يستطيع أن يضغط على إسرائيل . الرواتب وفيما يتعلق بتأخر رواتب الأسرى  قال حميد إن أكثر من تأثر بهذا التأخير هم الأسرى داخل السجون وكذكلك ذويهم في الخارج حيث يشكو لنا الأسرى من سوء أوضاعهم المعيشية داخل المعتقلات ويرجع ذلك إلى عدم استطاعة الأهالي دفع كنتينة لهم جراء تأخر الرواتب حيث يؤكد الأسرى أن لهم أكثر من 7 أشهر يمرون بأوضاع صعبة لم يمروا بها في السابق ونحن بدورنا قمنا قبل استلام حماس للسلطة عند تأخر الرواتب بتوجيه رسالة إلى وكيل وزارة المالية جهاد الوزير بتاريخ ( 10/2/2006م ) حيث طالبناه بعدم تأخير الرواتب وأنه في حالة تأخرها سوف نقوم بمسيرات احتجاجية على ذلك  وفي نفس الأسبوع نزلت الرواتب إلا أن الأهالي في الأسبوع التالي قاموا بعمل مسيرة وتوجهوا إلى وزارة المالية ومنهم من وبخ الشرطة وهددوا بحرق سيارات الموظفين في الوزارة وعند استلام الحكومة الحالية لمهامها وتأخرت الرواتب أردنا إعطاء الحكومة فرصة من أجل عدم تأخير الرواتب وتعاملنا بأسلوب حضاري وأضاف قبل أن نقوم بأي خطوات احتجاجية قمنا بإرسال رسالة إلى الأخ رئيس الوزراء إسماعيل هنية بتاريخ (20/2/2006م) طالبنا فيها الاجتماع معه ومناقشة موضوع الرواتب وعدم تأخيرها وفي اجتماع معه من قبل أهالي الأسرى في شهر 3 وعدنا رئيس الوزراء أن يقدم رواتب الأسرى على باقي الرواتب الموظفين والمدنيين والعسكريين بعد ذلك توجهنا إلى نائب رئيس المجلس التشريعي الأخ أحمد بحر بتاريخ (  20/6/2006م ) نحن ولجنة أهالي الأسرى وطلبنا منه عدم تأخير الرواتب الخاصة بالأسرى وقلنا له أن هذا التأخير يؤثر على حياة الأسرى داخل المعتقل وشرحنا له سوء أوضاعهم الحالية في ظل الحصار على شعبنا وتعهد لنا بأنه سوف يعمل بكل طاقته لصرف رواتب الأسرى وذويهم وبالرغم من ذلك تأخرت الرواتب فقامت لجنة أهالي الأسرى بالاجتماع معه عدة مرات وأوضح أنه في تاريخ 26/6 جهزنا أنفسنا للقيام باعتصام للأهالي الأسرى في وزارة الأسرى لمطالبة الوزارة بأخذ دورها للمطالبة بإنزال رواتب الأسرى وعدم التأخير وطلبنا من جميع وسائل الإعلام لحضور هذا الاعتصام إلا أنه تم تأجيل ذلك بسبب أسر الجندي الإسرائيلي وتعرض شعبنا للمذابح والتدمير وعندما نزلت السلف لجميع الموظفين تفاجئنا بعدم صرف السلف للأسرى وتوجهنا إلى نائب رئيس المجلس التشريعي ووعدنا بحل المشكلة كذلك قمنا بالاتصال بوزير الأسرى وصفي كبها ووعدنا بصرف السلف إلى أنها لم تصرف إلا بعد 15 يوم وها نحن الآن نعود إلى نقطة الصفر حيث تصرف سلف للموظفين ولا يصرف سلف للأسرى مع أن قائمة التغيير قد سمت هذا العام بعام الوفاء للأسرى لذلك فإن مطلبنا هو عدم إعاقة رواتب الأسرى وتقديمها على باقي الرواتب الأخرى. الكنتينة وحول المشاكل التي تواجه الأسرى بخصوص الكنتينة قال حميد هناك مشاكل كبيرة حيث أنه لم تدخل الكنتينة للأسرى منذ شهر 3 إلى أنها بدأت تدخل لهم متقطعة لذلك فإن أوضاعهم المعيشية قد ساءت جدا وبالذات لأن الطعام المقدم لهم من إدارة السجون لا يفي بالحد الأدنى لحياة الأسرى حيث أن الطعام يشرف عليه أسرى مدنيين وهو سيء ورديء جدا فالكنتينة تدفع لهم لتحسين طعامهم وأضاف قامت إدارة السجون بإلغاء عدد كبير من أرقام حسابات الأسرى التي تدخل عليها أموال الكنتينة وكذلك جعلت الحد الأقصى لدخول أموال الكنتينة على أرقام حسابات الأسرى المسموح لهم لا يزيد عن 50 ألف شيكل مما زاد الأمور تعقيدا وسوءا. جلعاد شليط وعن خطف الجندي الإسرائيلي وتأثير ذلك على قضية الأسرى قال حميد إن قضية أسر جلعاد شليت قد أحيت الأمل لدى الأسرى للإفراج عنهم وبدأ الأسرى يشعرون أنه يوجد من يدافع عنهم ويطالب بالإفراج عنهم مع العلم أن وضع الأسرى قبل أسر الجندي كان في أسوأ مراحله النفسية والمعيشية فأحيى الأمل لديهم وزاد هذا الأمل أسر حزب الله للجنديين في لبنان . الأسرى القدامى وفيما يتعلق بشعور الأسرى القدامى مع قضية خطف جلعاد شليط قال حميد نشعر أن الأسرى وبالذات القدامى منهم قد جهزوا أنفسهم للإفراج عنهم ومنهم من يقول لإخوته المحكومين : نحن سيفرج عنا قبلكم.. كما وردنا من الأسرى الذين أفرج عنهم بعد انتهاء حكمهم حيث أخبرونا أن الأسرى أصحاب الأحكام العالية لديهم أمل للإفراج عنهم ونأمل من الله أن تتحقق أمانيهم وبالذات أن يدرج حسن نصر الله الأسرى الفلسطينيين في أي عملية تبادل مع الجنود الموجودين لديه.. خطوات تفعيله وحول خطوات لجنة أهالي الأسرى لتفعيل قضية الأسرى قال حميد منذ خطف الجندي قمنا بعمل مؤتمرات صحفية في الجزيرة وعدد من الإذاعات الأخرى طالبنا فيها المختطفين عدم الإفراج عن جلعاد إلا بالإفراج عن أسرانا وقمنا كذلك بعمل عدة مسيرات حاشدة تشد على أيدي المقاومة وتطالب بالإفراج عن أسرانا وقمنا أيضا بعمل إعلامي جيد على المستوى الداخلي والخارجي وأضاف وكذلك تم توجيه رسائل لام وأب الجندي الأسير حيث نقول لهم انتم لكم أسير واحد من اجله قامت الدنيا تطالبون بالإفراج عنه ونحن نطالب بالإفراج عن أبناءنا مقابل ابنكم حيث لنا أكثر من 11 ألف معتقل نريدهم بيننا وكذلك قمنا بعمل مؤتمرات صحفية في رامتان وغيرها عندما اسر حزب الله الجنديين حيث طالبنا حزب الله ونبية بري أن يدرجا أسرانا في أي عملية تبادل وان يوحد مسار الإفراج عن الأسير جلعاد والاثنين مقابل الأسرى العرب والفلسطينيين ومازلنا نطالب بذلك حتى الآن من اجل تبييض السجون الإسرائيلية من أسرانا ونحن نعتقد إذا لما يطالب حزب الله الإفراج عن أسرى فلسطينيين فان ذلك خذلان لقضية الشعب الفلسطيني وقضية أسراه. فعاليات حسام وعن فعاليات ودور جمعية حسام باتجاه الأسرى وذويهم قال حميد نحن نحتضن أهالي الأسرى ونتابع معهم جميع أوضاع  أبنائهم في السجون وما يحدث معهم من ممارسات ونحن في الجمعية ولجنة أهالي الأسرى ندرس الخطوات على قدر الحدث مثل الممارسات الإسرائيلية مثل الاجتماع مع الصليب الأحمر والمؤسسات الدولية وحقوق الإنسان افضح ممارسات الاحتلال بحق الأسرى أولا بأول.وأضاف نحن يوجد لنا اعتصام أسبوعي كل يوم اثنين في مقر الصليب الأحمر يأتي فيه جميع أهالي الأسرى في القطاع وجميع القوى الوطنية والإسلامية حيث يتم مناقشة وفضح ممارسات الاحتلال بحق أسرانا أما جميع وسائل الإعلام التي تأتي لتغطية الاعتصام كذلك نقوم بعمل مسيرات حاشدة لكل حدث يمارس ضد الأسرى وتعقد المؤتمرات الصحفية لأي جديد يخصهم ورأس هذه الفعاليات هو يوم الأسير الفلسطيني الموافق 17/4 من كل عام أما حول الأسرى فإننا في الجمعية لا تمر مناسبة او ظروف صعبة إلا وتقدم ما نستطيع من مساعدات لأهالي الأسرى مثل الأعياد ونقدم الحلوى والزيت والتمر الى أسرانا في السجون عن طريق شخص معين أو جمعيات ومؤسسات خيرية حيث تصل الأسرى عن طريق بيت الأسير في الضفة والصليب الأحمر كذلك نقدم لذوي الأسرى مساعدات طبية حيث أقامت الجمعية أكثر من 4 مرات أيام طبية مجانية لهم فحص وعلاج وإعطاء أدوية لذوي الأسرى في القطاع وكذلك يوجد اتفاق مع مراكز صحية وعيادات خاصة لعلاج الأهالي بدون مقابل او دفع أجور رمزية ويوجد مؤسسة أهل الخير في القدس تساهم بعلاج ذوي الأسرى في إسرائيل أو دول أوروبية مجانا وكذلك نقدم كل عام أكثر من 200 نظارة طبية إلى ذوي الأسرى مجانا، وأضاف نقدم طرود غذائية كان أخرها تقديم طرود غذائية لجميع ذوي الأسرى في القطاع قبل أسبوع وكذلك حرامات ومواد قرطاسية وحقائب نقدمها بداية كل عام دراسي جديد كذلك يوجد اتفاق مع بعض الجامعات لتبني أبناء وإخوة الأسرى والأسرى المحررين كان آخرها الاتفاق مع جامعة فلسطين الدولية وأمين سرها الوزير السابق عماد الفالوجي الذي استعد لأخذ اكبر عدد من ذوي الأسرى والأسرى المحررين وإعطائهم منح دراسية من 50% الى 90% ، وأكد حميد أن قضيه الأسرى هي قضية مركزية للشعب الفلسطيني وهي القضية الوحيدة التي يوجد عليها إجماع ووحدة وطنية لذلك، معربا عن أمله الوقوف إلى جانب قضية أسرانا بالاعتصام معنا كل أسبوع بمقر الصليب الأحمر والمشاركة بالمسيرات الخاصة بهم وكذلك نطالب المقاومة الفلسطينية وحزب الله التمسك بالإفراج عن جميع أسرانا رغم الخسائر الفادحة للشعب الفلسطيني واللبناني جراء اسر الجنود، وقال لا يعقل بعد هذه التضحيات في فلسطين ولبنان عدم الإفراج عن جميع الأسرى وإذا حدث ذلك فإنها نكسة لقضية الأسرى لذلك نطالب بتوحيد الجهود والمفاوضات مع حزب الله للإفراج عن جميع الأسرى، وأكد أن الإفراج عن أسرانا هو مفتاح السلام والأمن في المنطقة. الأسرى نت/حسن دوحان
المكتبة المرئية

شاهد مؤتمر مركز الأسرى للدراسات د رأفت حمدونة

المكتبة الصوتية
  • دحية الأسرى / كلمات د. رأفت حمدونة
  • قهر السجن / كلمات د. رأفت حمدونة
  • فى تحريرك يا غزة / كلمات د. رأفت حمدونة
  • حررنا - عبد الفتاح عوينات
  • صرخة مارد