آخر الأخبار

إدارة معتقل ريمون تنقل الأسير حامد الى جهة غير معلومة بعد إدعائها قيامه بحرق سجان

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أن إدارة معتقل ريمون قامت قبل ساعات، بنقل الأسير مالك حامد من بلدة سلواد شرق رام الله، الى جهة غير معلومة، وذلك بعد إدعائها قيامه بحرق ضابط في المعتقل.

وقالت الهيئة انه تم إخراج الاسير حامد من قسم 4 غرفة 60 بالقوة، وتم نقله الى مكان مجهول، علما ان المعتقل يشهد توترا وغضبا بعد إستشهاد الأسير فارس بارود مساء امس، والذي كان يعيش في ذات الغرفة مع الاسير حامد.

وأشارت الهيئة الى ان الضابط الذي تعرض للحرق وفقا لمزاعم إدارة المعتقل، يدعى شاي تشقير، ونقل على إثر ذلك فورا الى مستشفى سوروكا في حالة خطرة جدا.

وحملت الهيئة إدارة المعتقل المسؤولية الكاملة عن حياة الاسير مالك، مطالبة الجهات الحقوقية والإنسانية المحلية والدولية للتحرك الفوري لمعرفة مصيره، ولعدم السماح للإحتلال بالتفرد به والإنتقام منه.

تعليقك على الموضوع

تم ارسال التعليق

المكتبة المرئية

شاهد مؤتمر مركز الأسرى للدراسات د رأفت حمدونة

المكتبة الصوتية
  • دحية الأسرى / كلمات د. رأفت حمدونة
  • قهر السجن / كلمات د. رأفت حمدونة
  • فى تحريرك يا غزة / كلمات د. رأفت حمدونة
  • حررنا - عبد الفتاح عوينات
  • صرخة مارد
الصور المزيد